الأديان والروحانيات حول العالم – الجزء الثالث

خلال طقس وثني حديث في أوروبا الشرقية

8)      الأديان الوثنية الحديثة: الأديان الوثنية الحديثة هي الأديان المستمدّة من الأديان الوثنية القديمة أو تلك التي تسعى لإعادة إحيائها، والتي بدأت بالظهور تدريجياً ابتداءً من القرن التاسع عشر. وهنالك أربع فئات رئيسية تندرج ضمن إطار الوثنية الحديثة وهي: الويكا (دين وثني تم إشهاره على يد جيرالد غاردنر في بريطانيا في خمسينات القرن الماضي)، وحركات إعادة الإحياء Reconstructionism التي تسعى لإعادة إحياء الأديان القديمة مثل الديانة الكيميتية (إعادة إحياء الدين المصري القديم)، الهيللنيسموس (إعادة إحياء الدين اليوناني)، ريليجيو رومانا (إعادة إحياء الدين الروماني)، الهيثينية (إعادة إحياء الأديان الجرمانية) ونطيب قادش (إعادة إحياء الدين الكنعاني). الفئة الثالثة هي الحركات الوثنية التي تستوحي من الأديان الوثنية القديمة لكنها تختلف عنها في بعض الأمور وتندرج الدرويدية ضمن هذا الإطار. أما الفئة الرابعة فهي تشمل العدد الأكبر من الوثنيين الحديثين وهي الفئة “الإنفرادية” التي تختار العناصر التي تريد اعتناقها وتمزج بين تقليد أو أكثر من الأديان الوثنية القديمة وبالتالي لا تنتمي إلى تقليد واحد محدد باستثناء الدين الوثني العام. ويُقدر عدد أتباع الوثنية الحديثة حول العالم بمليون وينتشرون بشكل خاص في الولايات المتحدة، شمال أوروبا وحوض المتوسط.

9)      النيو آيج (العصر الجديد): هي حركة روحانية غير منظمة بدأت بالظهور ابتداءً من ستينات القرن العشرين في الولايات المتحدة. وتجمع هذه الروحانية عناصر من مختلف الأديان وتستعير الكثير من المفاهيم من الأديان الشرقية مثل الهندوسية والبوذية، وكذلك من علم النفس، الطب البديل والباراسيكولوجيا. هنالك العديد من طروحات “العصر الجديد” التي تستوحي أيضاً من حركات إحياء المدارس الباطنية القديمة في القرن التاسع عشر، وخاصة الثيوصوفية، الأنتروبوصوفية ومدرسة جورج غوردجييف، بالإضافة إلى العديد من المعلّمين الهنود الذين زاروا الغرب خلال تلك الفترة. يتم توجيه العديد من الانتقادات لروحانية العصر الجديد كونها استعارت الكثير من الأديان والعلوم الأخرى ووضعتها في سياق خاص بها. وتعبير “العصر الجديد” يعني العصر النجمي القادم (الذي يبدأ بين عامي 2011 و2014) وهو عصر الدلو. تجمع هذه الروحانية اليوم نحو 5 ملايين شخص حول العالم.

10)      الأديان التوحيدية الأخرى: هنالك عدد من الأديان التوحيدية الأخرى غير الأديان الإبراهيمية الثلاث، منها قديم مثل السامريين (طائفة منشقة عن اليهودية)، والصابئة اللذين كانوا منتشرين بشكل خاص في العراق، ومنها ما هو جديد مثل “التوحيدية العالمية” Unitarian Universalist(نحو 800 ألف مؤمن) والبهائية التي تم إنشاؤها في القرن التاسع عشر في إيران على يد الميرزا حسين علي نوري المعروف ببهاء الله والتي تجمع اليوم نحو 6 ملايين مؤمن في أنحاء العالم.

11)      الأديان الثنائية: هنالك عدد من الأديان الثنائية التي تقوم على ثنائية الخير والشرّ والتي تقترب كثيراً من التوحيد وتُصنّف أحياناً على أنها توحيدية. من هذه الأديان ما هو اليوم لم يعد موجود اليوم مثل المانوية التي أسسها ماني في إيران في القرن الثالث ميلادي والتي تقوم على الصراع بين الظلمة (الشر والعالم المادي) والنور (الخير والعالم الروحي)، ومنها ما يستمرّ حتى اليوم مثل الزرادشتية التي أسسها زرادشت في إيران في القرن السادس قبل الميلاد والتي تنظر إلى العالم أيضاً على أنه صراع بين أهورا مازدا (الخالق وإله الخير) وأهريمان (الشرّ). هنالك اليوم نحو مليونين ونصف زرادشتي حول العالم تتحدر غالبيتهم الساحقة من أصول إيرانية.

من البوسترات التسويقية للدين الرائيلي، تظهر مؤسسه جون كلود فوريون المعروف برائيل قرب مركبة فضائية

12)      الحركات الدينية الجديدة: هي تلك التي نشأت ابتداءً من النصف الثاني من القرن الماضي وتضمّ أديان من أقصى الغرابة إلى أقصى العقلانية. للحركات الدينية الجديدة عادة سمعة سيئة خاصة أن بعض الأديان الجديدة كانت طوائف مغلقة قادت أتباعها إلى نهايات دراماتيكية (مثل الانتحار الجماعي لـ 900 شخص من أتباع “معبد الشعب” عام 1978)، وبعضها تجاري يمارس الابتزاز المالي والملاحقات القانونية بوجه خصومه (مثل “الساينتولوجي” التي تمتلك اليوم أملاك بمليارات الدولارات)، بعضها لديه طروحات غير اعتيادية (مثل الرائيليين الذين يعتبرون أنه تم خلقنا على يد مخلوقات فضائية اختارت شخص فرنسي عام 1975 ليكون رسولها للبشرية)، وبعضها منبثق من الأديان الأساسية الخمسة رغم إنكاره لذلك مثل حركتي “هاري كريشنا” و”التأمل التجاوزي” المنبثقتان من الهندوسية.

*

العودة إلى فهرس العدد الأوّل: اسكندرية 415، العدد الأوّل: مقدّس بوجوه كثيرة

*

Advertisements

Posted on مايو 30, 2011, in تعاريف and tagged , , , , , , , , , , , , , , , , , , . Bookmark the permalink. 4 تعليقات.

  1. مفيدي هالمعلومات و بصراحة تفاجأت بانو في كتير أديان طلعت من إيران، يمكن لانو معلوماتي بسيطة.

  1. التنبيهات: العدد 1 – أيار 2011: مقدّس بوجوه كثيرة « Alexandria 415

  2. التنبيهات: تديّن غير اعتيادي* « Alexandria 415

  3. التنبيهات: “قانون التجاذب”: نقد روحي وعملي (جزء 1)* « Alexandria 415

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: